إلى حين كتابة هذه الأسطر، لم يتفق جموع العلماء المختصين بعد على الطريقة التي نشأت بها الأرض، ولا حول الطريقة والتفاصيل التي أنشأت الحياة عليها. من خلال هذا المقال، سنتطرق إلى النظريات الأكثر ترشيحا في الأوساط العلمية عن نشأة الحياة على الأرض.


 - الحساء البدائي: مند ظهورها سنة 1924، لاقت نظرية الحساء البدائي "Primordial Soup Theory" استحسان العلماء من مختلف الأوساط العلمية، حيث تصف النظرية أسس نشأة الحياة على الأرض، وتستمد طرحها ذلك بأن في زمن سحيق، كان للأرض غلاف جوي صغير يحتوي على العناصر الأساسية لنشأة الحياة "الكاربون، الهيدروجين، الآزوت..." حيث تعرضت الأرض لأشكال مختلفة من الطاقة، مما أدى إلى ارتباط هذه العناصر وتصلبها فيما بينها مشكلة مركبات كيميائية أعطت انطلاقة للحياة على الأرض، السؤال المطروح بهذا الصدد: كيف ولماذا نشأت الحياة فقط عبر هذه العناصر والمركبات البسيطة؟
هذا ما يخلينا على طرح التولد التلقائي أو التخليق الذاتي "Abiogenesis" ويقصد به نشأة الحياة في ظروف طبيعية انطلاقا من مركبات غير حية، وفي مايلي الثماني نظريات التي تجيب على هذا الطرح:


1 - تحت الجليد: تشير مجموعة من الأدلة إلى تغطية الجليد للمحيطات قبل حوالي 3 ملايير سنة من الآن حيث تشكلت طبقة جليد سميكة بعمق مئات الأمتار نتيجة البعد السحيق بين الأرض والشمس آنذاك وعكس ما هو عليه الآن، هذه الطبقة حمت المركبات العضوية بقاع المحيطات ومكنتها من التفاعل فيما بينها لتعطي بذلك انطلاقا للحياة.

 


2 - الكهرباء: رغم أنها فكرة غريبة نوعا ما، إلا أنه توجد نظرية تقول أن الحياة قد تشكلت بفعل الكهرباء، فقد تم اثبات قدرة الكهرباء على تشكيل أحماض أمينية وسكريات بسيطة انطلاقا من عناصر بسيطة في الغلاف الجوي، فالنظرية تقول أن البرق هو السبب في ظهور الحياة على الأرض وذلك بصعق الأدخنة الصاعدة من البراكين، والغنية بالعناصر الأساسية للحياة مشكلا بذلك جزيئات أعقد شكلت أسس الحياة.

 



3 - التبذر الشامل Panspermia : تعد نظرية التبذر الشامل نظرية غريبة هي الأخرى، وتفيد أن الحياة على الأرض قد تطورت من كائنات مجهرية فضائية، دخلت للأرض عن طريق نيازك قادمة من المريخ... ما يجعل منا إمتدا كائنات فضائية متطورة!

 

 

 


4 - الحمض النووي الريبوزي Ribonucleic acid "RNA": هذا الحمض له دور أساسي في ترجمة الجينات إلى بروتينات، ومنه حاولت هذه النظرية أن تخلص إلى أن الحياة قد نشأت بتشكل هذا الحمض النووي الريبوزي إنطلاقا من الحساء البدائي.

 


5 - إستقلاب وتفاعلات بسيطة: تقترح هذه النظرية أن مكونات الحساء البدائي إستمرت في التفاعل فيما بينها، وبمرور الزمن أنتجت هده التفاعلات جزيئات أكثر تعقيدا من سابقتها فشكلت أساس الحياة على الأرض، وتعد هذه النظرية هي الأبسط من حيث الشروط البدائية لكنها الأصعب من حيث التنفيذ.

 

 

 


6 - منفس مائي حراري Submarine Hydrothermal Ventst: تقترح بعض الدراسات أن الشرارة الأولى للحياة ظهرت عبر المتنفسات المائية الحرارية، وهي فتحة تشبه المدخنة في قاع المحيط، تنفث مياه معدنية حارة غنية بالعناصر الأساسية، وهي بذلك توفر ظروف ملائمة وعناصر أولية لتشكل الحياة على الأرض.

7 - تربة الأرض الطينية (clay breeding ground) : قدم باحثون من جامعة غلاسكو الشهيرة باسكتلندا نظرية حول نشأة الحياة من تربة الأرض الطينية، لكونها غنية بالعناصر الأساسية للحياة، وقد حاجج الباحثون من خلال هذا الطرح على أن كل تلك العناصر قد تفاعلت فيما بينها لتعطي جزيئات معقدة كالحمض النووي DNA وجزيئات أخرى مشكلة بذلك قاعدة انطلاق الحياة على الأرض.


8 - النظرية الجديدة : ظهرت نظرية جديدة بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجياMassachusetts Institute of Technology ، وتفترض هذه النظرية أن الحياة تتشكل بتلقائية عبر احترام قوانين الطبيعة، بعيدا عن الصدفة والمعجزات.
فقد أوضحت مجموعة كبيرة من الباحثين من خلال أبحاثهم أن ظهور الحياة على الأرض وفي ظروف معينة مسألة حتمية لا ريب فيها، واستنتج هؤلاء الباحثين أن تعريض المادة لطاقة خارجية داخل حمام حراري يجعلها تنتظم وفق نظام أكثر كفاءة في تبديد الطاقة، وقد أكدت الدراسات المنجزة أن تعريض مجموعة من الذرات للطاقة يجعلها تنتظم وفق نظام أكثر كفاءة في تبديد الطاقة، ومن المرجح أن يكون هذا الإنتظام السبب المباشر في ظهور الحياة على الأرض.

وخلاصة لكل ما أوردنا حول نشأة الأرض، والنظريات المفسرة لنشأتها ونشأة الحياة عليها، يبقى هذا الحقل المعرفي والتجريبي خصبا للمزيد من النقاشات والأبحاث العلمية التي قد تفيد في استنتاج واستخلاص المزيد من الأطروحات والنظريات الجديدة حول حقيقة الأرض وكل ما يتعلق بالحياة عليها.

المصدر : 1

اترك رد

اكتب تعليق
أدخل اسمك هنا